الرئيسية » دراسات » تحذير: النوم الكثير أو القليل جدا .. والإجهاد المستمر يرفع مخاطر الإصابة بالسمنة
النوم الكثير أو القليل جدا .. والإجهاد المستمر يرفع مخاطر الإصابة بالسمنة
النوم الكثير أو القليل جدا .. والإجهاد المستمر يرفع مخاطر الإصابة بالسمنة

تحذير: النوم الكثير أو القليل جدا .. والإجهاد المستمر يرفع مخاطر الإصابة بالسمنة

 حذرت دراسات علمية جديدة من أن النوم الكثير جدا أو الليل جدا، بالإضافة إلي التعرض للضغط المستمر يرفع مخاطر الإصابة بالسمنة وزيادة الوزن، التي ترتبط    بأمراض القلب السكري من النوع 2 وأشكال مختلفة من السرطان.

وأظهرت دراسة أجرتها  جامعة جلاسكو الاسكتلندية  وجود علاقة بين عادات النوم والسمنة ،وقالت أن  النوم لمدة تزيد عن تسع  ساعات ،أو اقل من سبع ساعات يوميا يرفع مخاطر الإصابة بالسمنة .

واعتمدت الدراسة علي تقييم عادات النوم لأكثر من 120 ألف مشارك،

وتمت مقارنة النتائج بين أولئك الذين اعتبروا أن نمط نومهم العادي أكثر من 9 ساعات، وبين أولئك الذين ينامون اقل من سبع ساعات يوميا.

ووجدت الدراسة أن  الأشخاص الذين ينامون أكثر من تسع ساعات ،زاد وزنهم بمعدل أربعة كيلو جرامات ،بينما زاد وزن الأشخاص الذين ينامون سبع ساعات يوميا بمعدل 2 كيلو جرام ،وفقا لما نشرته  المجلة الأمريكية للتغذية السريرية.

وقال مؤلف الدراسة الدكتور جيسون جيل: أن  هذه البيانات  تشير إلى أن مخاطر الإصابة بالسمنة موجودة  لدي الأشخاص الذين ينامون لفترات طويلة أو قصيرة ، وان عدم النوم بشكل مناسب لحاجة الجسم له تأثير سلبي علي وزن الجسم .

وأضاف المؤلف المشارك الدكتور” كارلوس سيليس”: ” أن الأشخاص الذين يعانون من خطر السمنة الوراثي  بحاجة إلى اتخاذ المزيد من  القرارات الصحيحة فيما يتعلق بعادات النوم ،وتغيير نمط حياتهم للحفاظ علي وزنهم الصحي .

وكانت دراسة أخري قد ربطت بين الإجهاد المستمر والتعرض للعديد من المشاكل الصحية الخطيرة ،ومن بينها السمنة وزيادة الوزن   و ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأرق.

وتتبعت الدراسة التي أجراها معهد علم الأوبئة في جامعة لندن، أكثر من 2500 من الرجال والنساء الذين تتراوح أعمارهم بين 54 و كبار السن لمدة أربع سنوات.

واخذ الباحثون عينة من شعر المشاركين في الدراسة ، لقياس مستويات هرمون الكورتيزول، الذي يفرزه الجسم في الدم عند التوتر والتعرض لضغوط  مستمرة  .

وقارن الباحثون بيانات وزن المشاركين ومستويات الكورتيزول وأظهرت النتائج أن المشاركين الذين كان لديهم  مستويات  عالية من هرمون الكورتيزول  في الدم ، يعانون من زيادة الوزن وكمية كبيرة من الدهون خاصة في منطقة الخصر.

وقالت المشرف علي الدراسة الدكتور “سارة جاكسون “،أن   الدراسة  ونتائجها قدمت دليلا  ثابتا على أن الإجهاد  المستمر على المدى الطويل يرتبط مع مستويات أعلى من السمنة.

شاهد أيضاً

التمارين الرياضية المنتظمة تخفف أعراض انقطاع الطمث

دراسة: التمارين الرياضية المنتظمة تخفف أعراض سن اليأس

قالت دراسة علمية جديدة أن ممارسة الرياضة بشكل منتظم ،تقلل أعراض انقطاع الطمث وسن اليأس ...