الرئيسية » حواء » دراسة: التمارين الرياضية المنتظمة تخفف أعراض سن اليأس
التمارين الرياضية المنتظمة تخفف أعراض انقطاع الطمث
التمارين الرياضية المنتظمة تخفف أعراض انقطاع الطمث

دراسة: التمارين الرياضية المنتظمة تخفف أعراض سن اليأس

قالت دراسة علمية جديدة أن ممارسة الرياضة بشكل منتظم ،تقلل أعراض انقطاع الطمث وسن اليأس ،وعلي رأسها الهبات الساخنة وزيادة الوزن ودهون البطن والتعرق الليلي  .

وأشارت الدارسة  التي أجرتها جامعة غرناطة الاسبانية ،إلي أن اللجوء إلي ممارسة التمارين الرياضية المعتدلة، بشكل منتظم يمثل بديلا فعالا للعقاقير والأدوية المستخدمة ، لتخفيف الهبات الساخنة التي تتعرض لها النساء خلال هذه الفترة.

وأجريت  الدراسة علي أكثر من 200 سيدة يعانين من أعراض سن اليأس ،وتتراوح  أعمارهن ما بين 45 إلي 60 عاما  وخضعن لبرنامج رياضي منتظم ،لمدة 20 أسبوعا مما أدي إلي تحسن كبير الصحة البدنية والعقلية على المدى القصير والطويل، بما في ذلك تحسينات كبيرة في الوزن وضغط الدم  وصحة  القلب والأوعية الدموية.

وأظهرت الدراسة أن ممارسة النساء للرياضة خلال سن اليأس،أدت إلي تحسن عملية الايض  والصحة العامة ،مقارنه بالنساء اللاتي لا يمارسن الرياضة .

وأدت الرياضة إلي تحسن ملحوظ في  الوزن ومؤشر كتلة الجسم ،لدي السيدات المشاركات في الدراسة كما انخفضت حدة الهبات الساخنة ،التي كن يتعرضن لها قبل ممارسة الرياضة .

وبينت الدراسة أن الرياضة تمثل خيارا أمنا وفعالا للنساء في سن اليأس،بدلا من اللجوء إلي استخدام البدائل الهرمونية  ذات الآثار السلبية  ،لتخفيف أعراض سن اليأس  أعراض سن اليأس.

وأكدت الدراسة أن ممارسة الرياضة المعتدلة والمشي بشكل منتظم ،خلال سن اليأس أفضل من  العلاج بهرمونات  الاستروجين والبروجستيرون،التي تؤدي إلي أثار جانبية كثيرة من بينها فقدان كثافة  العظام و جلطات الدم والنوبات القلبية والسكتة الدماغية وسرطان الثدي وأمراض المرارة وسرطان الرحم.