الرئيسية » كل الاخبار » الزعتر .. يقوي الجهاز المناعي  ويعالج مشاكل  التنفس ويحمي القلب
الزعتر .. يقوي الجهاز المناعي ويعالج مشاكل التنفس ويحمي القلب
الزعتر .. يقوي الجهاز المناعي ويعالج مشاكل التنفس ويحمي القلب

الزعتر .. يقوي الجهاز المناعي  ويعالج مشاكل  التنفس ويحمي القلب

الزعتر  Thyme واحد من أهم الأعشاب و التوابل التي تحظي بشهر عالمية ،نظرا لفوائدها الصحية والعلاجية وقدرتها علي علاج مشاكل الجهاز التنفسي،وتعزيز قوة الجهاز المناعي  وحماية القلب  والوقاية من الالتهابات والأمراض المزمنة، وتنشيط الدورة الدموية وتخفيف التوتر والاكتئاب والقلق والمساعدة علي الاسترخاء.

ويحتوي الزعتر علي زيت طيار ومركبات  الثيمول الفينول والكارفاكرول والسينول ، والسيمين وألفا بينين والبورنيول  و الجيرانيول والليمونين والينالول والتانين بالإضافة إلي الصابونين ،والفلافونويد وأحماض التيرتبينيس،وجميعها مواد مطهرة ومضادات للأكسدة  والالتهابات جعلت الزعتر عنصر أساسي في تصنيع ، الأدوية المضادة لالتهابات الحلق ونزلات البرد ومشاكل التنفس ، بالإضافة إلي غسولات الفم  ومعاجين الأسنان والصابون  والكريمات  والمراهم ومستحضرات التجميل والمراهم و صناعة العطور.

واشتهر الزعتر علي مر التاريخ في قدرته علي علاج العديد من المشاكل الصحية ومن بينها:

مشاكل الجهاز التنفسي:

يحتوي الزعتر علي مركب الثيمول المضاد للجراثيم و الفيروسات والبكتريا ،ويساعد في مكافحة الالتهابات خاصة فيما يتعلق بالتهاب الجهاز التنفسي ،والشعب الهوائية  والربو المزمن ونزلات البرد والانفلونزا ،واحتقان الجيوب الأنفية  والحساسية الموسمية وضيق التنفس.

كما يحتوي الزعتر علي مركب الكارفاكرول المطهر الذي يساعد في التخلص من البلغم والمخاط،وتطهير المجاري التنفسية والأنف والحلق  وحماية الأسنان واللثة من الالتهابات .

الزعتر غني بمضادات الاكسدة
الزعتر غني بمضادات الاكسدة

تقوية الجهاز المناعي:

يحتوي الزعتر علي نسبة عالية من مضادات الأكسدة  وعلي رأسها الفينول واللوتين والزياكسانثين والثيمونين ،التي تقوي الجهاز المناعي  وتساعده في مكافحة الجذور الحرة ، التي تدمر الخلايا والحامض النووي وتسبب  الطفرات الجينية والأورام السرطانية.

وتساعد مضادات الأكسدة في الزعتر  علي حماية المسارات العصبية في الجسم من  التأكسد ،ووقاية الأجهزة الحيوية مثل والكبد والكلي والمخ و خلايا الجلد من الالتهابات .

ويحتوي الزعتر أيضا علي  مستويات عالية من فيتامين C  الذي يحفز إنتاج خلايا الدم البيضاء، و هي خط الدفاع الأول في نظام المناعة في الجسم و يلعب فيتامين C دورا حاسما في إنتاج الكولاجين، الضروري لإعادة  إصلاح الخلايا التالفة في الجسم  العضلات والأنسجة والجلد والأوعية الدموية.

صحة القلب:

يحتوي الزعتر علي مخزون هائل من مضادات الأكسدة ،والمعادن والفيتامينات التي تحمي القلب وتساعد في وقايته من الالتهابات ،ومن بينها البوتاسيوم والمنغنيز اللذين يلعبان دورا كبيرا ،تخفيف الضغط علي القلب والأوعية الدموية  ومنع تصلب الشرايين  والتخلص من الكولسترول الضار والوقاية من  تجنب السكتات الدماغية والنوبات القلبية، وأمراض الشريان التاجي.

قوة الإبصار:

يحتوي الزعتر علي  تركيزات عالية من  الكاروتينات وفيتامين A ،وكلاهما ضروري لصحة العين والحفاظ علي قوة الإبصار ، كما أن الكاروتينات تعمل علي تحييد الجذور الحرة في النظام  البصري ، وهو  ما يساعد في تقيل مخاطر الإصابة بالضمور البقعي وإعتام عدسة العين .

تقليل الإجهاد:

يحتوي الزعتر علي فيتامين  (B6)  الذي يلعب دورا رئيسيا في دعم وتقوية  الناقلات العصبية في الدماغ ،مما يقلل من إفراز هرمونات الإجهاد والتوتر والقلق ويساعد في تحسين الحالة المزاجية ،وزيادة النشاط  والتركيز العقلي .

مكافحة الفيروسات:

 المادة الفعالة في الزعتر هي الثيمول التي تستخدم في إنتاج المضادات الحيوية والمطهرات ،لأنه فعالة في القضاء علي الفيروسات والجراثيم والبكتيريا وتخفيف الضغط علي الجهاز المناعي

تحسين الايض:

يحتوي الزعتر علي نسبة عالية من الحديد والمعادن التي تلعب دورا مهما ،في تحسين عملية التمثيل الغذائي والايض وتحفيز إنتاج خلايا الدوم الحمراء ،التي تقوم بنقل الأوكسجين النقي إلي جميع خلايا أجهزة الجسم الحيوية.

الآثار الجانبية:

لم تؤكد الدراسات الطبية التي أجريت علي الزعتر وجود أثار جانبية خطيرة، لكن الخبراء ينصحون بعدم تناولها بكميات كبيرة ويكفي كوب واحد ا كوبين يوميا .

 

شاهد أيضاً

إذا كنت تعاني من الانتفاخ واضطرابات الهضم.. جرب هذه الأطعمة

إذا كنت تعاني من الانتفاخ واضطرابات الهضم.. جرب هذه الأطعمة

يعاني البعض من الانتفاخ و اضطرابات الهضم وحرق المعدة والغازات ،وغيرها من المشاكل المزعجة  ويؤكد ...