الرئيسية » أمومة وطفولة » سبعة علاجات منزلية مضمونة لإنقاذ طفلك من الكحة

سبعة علاجات منزلية مضمونة لإنقاذ طفلك من الكحة

 وصف خبراء الجهاز التنفسي الأمريكيين سبعة علاجات منزلية، أكدوا أنها مضمونة لإنقاذ الأطفال من السعال والكحة التي تنتشر في فصل الشتاء، مع انخفاض درجات الحرارة وانتشار نزلات البرد.

ونصح الخبراء الآباء والأمهات بطلب المشورة الطبية في حالة عدم تحسن، الأطفال بعد إتباع الوصفات العلاجية السبعة وهي:

عسل النحل :

عسل النحل بلسم طبيعي لالتهابات الجهاز التنفسي والحلق واللوزتين ،كما يقول الدكتور “رالف كمبر” مدير مركز الطب التكاملي في جامعة ونستون بولاية نورث كارولينا ، لأنه مضاد حيوي طبيعي وقاتل للفيروسات والجراثيم ،ويحتوي علي مضاد أكسدة قوية تحارب الالتهابات في الرئتين والقصبات الهوائية وهو مرطب لأغشية الحلق،كما انه يحتوي علي مركبات تقوي جهاز المناعة وتحفزه علي مكافحة العدوي الفيروسية والبكتيرية.

وأظهرت دراسة أجرتها جامعة  بنسلفانيا أن  منح الطفل ملعقة عسل قبل 30 دقيقة من النوم ،تهدئ السعال وتساعده علي النوم الهادئ  وهي أفضل من الإفراط في استخدام المضادات الحيوية وأدوية الكحة علي حد قول الدكتور “كمبر” ،الذي يؤكد أن هذه الوصفة العلاجية للأطفال الذي تبلغ أعمارهم عامين فما فوق ،لأنها محظورة علي الأطفال دون السنة الأولى من العمر.

الراحة الكاملة:

ينصح الدكتور”كمبر” بضرورة الراحة الكاملة للطفل إلي حد”الكسل”،وعدم بذل أي مجهود لان الإجهاد والتعب يقلل قدرة الجسم علي مقاومة المرض،كما أن الراحة تمنح الجسم الفرصة الكاملة لإصلاح الخلايا التي تعاني من الالتهاب ،وتمنح الجهاز المناعي القدرة علي تسخير كل طاقاته لمحاربة العدوي الفيروسية أو البكتيرية المسببة للكحة  أو السعال ،وإذا كان الطفل يذهب إلي المدرسة أو الحضانة فلابد من حصوله علي إجازة حتي يتعافي تماما .

الشيكولاته:

قد لا يصدق البعض أن الشيكولاته تساعد في التعافي من الكحة والسعال ،لكن الدكتور “كمبر “يؤكد ذلك ويقول :نعم .. الشكولاته تسارع عملية الشفاء من الكحة و السعال ،لأنها مصنوعة من  الكاكاو  الذي يحتوي علي مركب”الثيوبرومين”، وهو قوي في مكافحة الكحة و السعال  

لكن إذا استمرت الكحة وكانت مصحوبة بصعوبة في التنفس، وألم في الصدر فلابد من التوجه إلي الطبيب فورا.

تجنب أدوية الكحة والبرد:

ينصح الدكتور “كمبر” بضرورة تجنب أدوية الكحة والبرد والمضادات الحيوية ومضادات الاحتقان وعدم الإفراط في استخدامها، خاصة مع الأطفال دون السادسة من العمر ،إلا إذا نصح الطبيب المعالج بذلك .

ويقول الدكتور”كمبر” مادام الطفل يستطيع التنفس ويأكل بشكل طبيعي فلا داعي من القلق والانزعاج  إلا إذا كان الطفل يعاني من ارتفاع درجة الحرارة ،ويلهث أثناء التنفس فهذا يعني انه يعاني من التهاب بسبب عدوي بكتيرية في الجهاز التنفسي ، فلابد من استشارة الطبيب علي الفور لوصف مضاد حيوي يعالج الالتهاب البكتيري،مع الاستمرار في استخدام الوصفات السبعة لمساعدة الطفل علي الشفاء ،لان المضاد الحيوي  لن يوقف السعال أو الكحة علي الفور .

الإكثار من السوائل :

إذا كان الطفل يعاني من السعال مصحوب بالعرق وسيلان الأنف ،فهذا يعني ضرورة حصوله علي سوائل بكميات مناسبة حتي يظل جسمه رطبا ،ويفضل لبن الأم الطبيعي  أو اللبن الصناعي للأطفال دون  سن الستة أشهر ،وبالنسبة للأطفال  الذين تزيد أعمارهم عن 12 شهرا  يفضل العصير المخفف واللبن .

أما الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن ستة أعوام فيفضل منحهم العصائر الطازجة الغنية بفيتامين C والسوائل الدافئة مثل الحلبة والريحان والنعناع.

الاشناسيا :

ينصح الدكتور”كمبر” بضرورة تواجد عشبة الاشناسيا المعروفة باسم “القنفذ” في المنزل ،لأنها تقوي الجهاز المناعي وتساعده علي مقاومة العدوي الفيروسية ونزلات البرد ،مع العلم انه تستخدم في إنتاج العقاقير المنشطة لجهاز المناعة  وتوجد علي شكل كبسولات وأدوية شرب .

وتستخدم عقاقير الاشناسيا للأطفال فوق سن 12 عاما ،أما الأطفال الأقل من ذلك وحتي سن الست سنوات فيفضل تناولهم شاي الاشناسيا المخفف بالحليب أو الحلبة .

حساء الدجاج:

حساء الدجاج”اللحم والعظام” من الأغذية المفضلة للأطفال فوق ست سنوات ،أثناء الإصابة بالكحة والسعال لأنها مغذية وغنية بالجيلاتين  والكولاجين وكمية كبيرة من الفيتامينات والمعادن التي تساعد علي شفاء الطفل ،خاصة إذا كانت مصحوبة بقطع من الخضروات  الطبيعية التي تحتوي علي فيتامينات ومعادن ومضادات أكسدة، بالإضافة إلى الملح  الذي يساعد علي تدفئة وتهدئة  التهاب الحلق.

حالات تستدعي استشارة الطبيب:

  • إذا استمرت الكحة لأكثر من ثلاثة أسابيع
  • إذا كانت مصحوبة بصعوبة في التنفس والبلع وألم في الصدر
  • إذا كانت مصحوبة بتغير في الصوت أو تورمات وكتل في الرقبة  

 

 

 

شاهد أيضاً

خمسة أطعمة تساعد علي مكافحة نزلات البرد والأنفلونزا

خمسة أطعمة ضرورية لمكافحة نزلات البرد والأنفلونزا

مع انخفاض درجات الحرارة ترتفع معدلات الإصابة بنزلات البرد والأنفلونزا ، واحتقان الجهاز التنفسي و ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.