الرئيسية » السرطان » لقاح جديد يقضي علي سرطان الثدي في ستة اسابيع

لقاح جديد يقضي علي سرطان الثدي في ستة اسابيع

كشف علماء أمريكيون النقاب عن لقاح جديد يمنع الخلايا السرطانية من النمو والتكاثر في الثدي ، ويقضي علي الاورام في غضون ستة اسابيع وهو ما يمنح أملا جديد في القضاء علي هذا المرض ،الذي يؤدي إلي وفاة الملايين من النساء في مختلف أنحاء العالم سنويا.

وقال العلماء أن اللقاح الجديد إلي يعمل علي تقوية الجهاز المناعي ،وتعزيز وظائفه في مقامة والخلايا السرطانية ومنعها من النمو أو التكاثر والانتشار في باقي أجزاء الجسم ،حقق نجاحا مع 80% ،من السيدات المصابات اللاتي خضعن للتجربة السريرية .

وأظهرت التجارب السريرية أن حجم الأورام تقلص بنسبه كبيرة جدا ،لدي 25 % من السيدات المشاركات في التجربة من خلال استهداف بروتين HER2 ،الذي يمثل العباءة التي تتخفي فيها الخلايا السرطانية داخل الثدي ،وتمنع المضادات التي يطلقها الجهاز المناعي من استهدافها.

و أشارت الدراسة إلي أن الاستهداف المبكر لبروتين HER2 ،يساعد الخلايا المناعية في القضاء علي الخلايا السرطانية داخل الثدي ،مما يعني أن الجهاز المناعي قادر علي تدمير الخلايا السرطانية في حالة تدعيمه وتعزيز قوته.

وأثبتت الدارسة السريرية  التي أجراها مركز “موفيت” لعلاج السرطان في ولاية فلوريدا ،انه يمكن القضاء علي سرطان الثدي في غضون فترة لا تتحاور ستة أسابيع .

ووجد الباحثون أن العلاج أكثر فعالية عند مريضات سرطان الثدي، اللاتي لم تنتشر الأورام خارج قناة اللبن لديهن وهو ما يعني ضرورة استخدامه لعلاج الأورام في وقت مبكر.

و أكد العلماء أن اللقاح كان أمانا عند استخدامه مع المشاركات في التجارب السريرية،وليس له أثار جانبية باستثناء القشعريرة المعروفة عن الوخز بالحقن.

وقال خبير الأورام في مركز “موفيت” الدكتور ط”براين كازرينكي”،أن النتائج المبشرة التي أظهرتها الدراسة تؤكد فاعلية اللقاحات ،في علاج سرطان الثدي مما يستدعي مزيدا من الدراسة والتقييم لاستخدامها علي نطاق واسع ينقذ ملايين المرضي.

 

شاهد أيضاً

أوراق الجرافيولا أكثر فاعلية من العلاج الكيماوي في مكافحة السرطان

اوراق الجرافيولا  أكثر فاعلية من العلاج الكيماوي في مكافحة السرطان

أظهرت دراسة جديدة أن ثمار وأوراق الجرافيولا (القشطة الشائكة)،اقوي من العلاج الكيماوي وأكثر منه فعالية ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.